7740593057429142
recent
اخر المواضيع

مدرسة عبد الرحيم بوعبيد تكرم مديرها السيد أحمد بورار

الخط


احتضنت مدرسة عبد الرحيم بوعبيد التابعة لمديرية اسفي يوم السبت 15 يونيو 2019 حفلا تكريميا لفائدة المدير أحمد بورار بمناسبة إحالته على التقاعد النسبي تحت شعار "الوفاء لصاحب التميز والعطاء"، الحفل حضره السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالمديرية الإقليمية بأسفي  ووفد عن المديرية  الإقليمية   وعدد مهم من رجال المراقبة التربوية ممارسين ومتقاعدين ورئيس مكتب الأنشطة  ورئيس جمعية المديرين كما حضره نساء ورجال التعليم العاملين بالمؤسسة إضافة إلى عائلة وأصدقاء المحتفى به.

 
هذا ويعتبر الاطار الاداري أحمد بورار من الكفاءات  النشيطة التي اشتغلت في حقل التربية والتكوين بكل تفان وإخلاص فكانت البداية من مركز تكوين المعلمين بمدينة أسفي موسم 1984 / 1985 ليدشن تعيينه ب م, م تهرموشت بقبائل أيت باعمران بإقليم تيزنيت سنة 1985. 1986قبل أن ينتقل من جديد إلى إقليم أسفي  بالضبط سيدي شيكر ثم بعدها مجموعة مدارس الميدات بجماعة الجذور ثم ليلتحق بسلك الادارة من جديد بإحدى المجموعات المدرسية بتراب إقليم تيزنيت حيث كانت بصماته واضحة من خلال تدشينه مجموعة من الأنشطة التربوية ثم بقي وفيا لنفس المجموعة التي عمل بها أستاذا  ومديرا من جديد وهي محموعة مدارس الميدات والتي أصبحت تابعة لاقليم اليوسفية عقب التقطيع الترابي الجديد بعد أن قضى ثلاث  سنوات بتيزنيت بعيدا عن أسرته الصغيرة التي ظلت تستقر بأسفي ثم لينهي مشواره المهني بمدرسة عبد الرحيم بوعبيد في إطار  التقاعد النسبي ليعطي الوقت الكافي لأسرته  … 
 وقد كانت الشهادات التي استقتها الجريدة معبرة من زملاء له في طليعتهم الاستاذ محمد رموز والاستاذ عثمان الزيراري  والتي أجمعت على الخصال النبيلة والخلق العظيم التي يتحلى بها السيد أحمد بورار أضف إليهما تفانيه وإخلاصه في العمل طيلة مشواره المهني كأستاذ ومدير متمنيان له موفور الصحة والعافية وطول العمر .


وقد كان برنامج الحفل التكريمي الذي أقيم على شرف الاطار الاداري أحمد بورار بهيجا استهل  بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم من طرف إحدى تلميذات المستوى الخامس ،ونشط فقرات الحفل الأستاذ نورالدين الميساوي ،وقد استمتع الحضور بفقرات فنية امتزجت بين الإنشاد والشعر والموسيقى بمشاركة تلاميذ وتلميذات المؤسسة والفرقة الموسيقية المرافقة لهم وقصيدة شعرية للأستاذة حفيظة مقداش والأستاذ عبد الكبير كتمان الذين تغنوا بهذه المناسبة التكريمية الغالية ،كما تخلل الحفل أيضا كلمات في حق الأستاذ أحمد بورار تمت الإشارة فيها إلى الدور التربوي والتعليمي الذي قام به طيلة فترة عمله ،كما تم التنويه بالمجهودات الكبيرة والتفاني والإخلاص التي ميزت مسيرته الإدارية إلى آخر أيامه في العمل ،ولم يخل الحفل كذلك من كلمات السيد المدير الإقليمي الذي أشاد فيها بخصال السيد المدير وبالمجهودات الجبارة التي قام بها طيلة مشواره العملي خدمة للناشئة ، ثم الرسالة المؤثرة للمفتش التربوي بامهاود وكلمة رئيس مكتب الأنشطة وكلمات السادة المفتشين كلهم تحدثوا عن مسيرة الرجل وخصاله الحميدة وتفانيه وجديته في عمله...


وفي مشهد مؤثر ، تم تقديم مجموعة من الهدايا التذكارية للمحتفى به، كتعبير من المنظمين عن مدى اعتزازهم وافتخارهم بهذا المربي الذي قدم الغالي والنفيس للرقي بالحقل التعليمي والتربوي بالمديرية الإقليمية بأسفي ، وقد شكر الأستاذ أحمد بوراربدوره ، كل من شارك في تنظيم هذا الحفل التكريمي، مؤكدا على ضرورة استمرار الجميع في العطاء للرقي بتعليمنا.
  
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة